يوم واحد من الحجر الصحي خلال 6 أسابيع قد يقلل من قابلية انتقال كوفيد 19 حسب المندوبية السامية للتخطيط
 
image
 

أفادت المندوبية السامية للتخطيط، في مذكرة حول " الوضع الوبائي لفيروس كوفيد 19 وآفاق تطوره في المغرب بحلول نهاية 2020" أن تطبيق الحجر الكامل لمدة يوم واحد خلال 6 أسابيع، يمكن أن يقلل من قابلية الانتقال بنسبة 10 في المائة في نهاية هذه الفترة.

وحسب المذكرة، فإنه وفق نتائج عمليات المحاكاة التي تم إجراؤها، فإن استراتيجية الاحتواء الأسبوعية لن تسمح بانخفاض مهم في العدوى على المدى القصير، ولكنها قد تبطئ بشكل كبير من معدلها على مدى فترة أطول، مشيرة إلى أن تنفيذ استراتيجية "الحجر الاسبوعي" تتطلب تدابير مصاحبة ومناسبة.

وأضافت المذكرة أن الاستفادة من هامش السيطرة على الموقف واتخاذ القرار على المستوى الوطني يمكن أن يجنب 72 ألف حالة في نهاية دجنبر.

وتابع المصدر ذاته أن هذا التراجع يتراوح ما بين 35 ألف بجهة الدارالبيضاء- سطات، و8900 بجهة الرباط -سلا –القنيطرة، و4 آلاف بجهة مراكش- أسفي.

وقالت إن حملة توعية الساكنة حول أهمية توزيع مشترياتهم ورحلاتهم على أيام الأسبوع تعد أمرا ضروريا لضمان تحقيق مكاسب أكبر في الكفاءة لخفض انتشار الفيروس.

ومن جانب آخر ترى المندوبية أن الاحتواء الكامل على المدى الطويل يمكن أن يشل الاقتصاد الوطني، خصوصا أن آثار استراتيجية الاحتواء الشامل الاولى لمدة 82 يوما ما زالت ملموسة على مستوى النسيج الانتاجي.

وكالات

الإشتراك في تعليقات نظام RSS التعليقات (0 منشور):

المجموع: | عرض:
الكلمات الدلالية
لا يوجد كلمات دلالية لهذا الموضوع
قيم هذا المقال
0